أخبار مصر

خبر مصر | اخبار مصر / بعد قرار تركيا بإرسال قوات عسكرية لليبيا.. مصر ترد بمجموعة من الإجراءات

 

كشف السفير بسام راضي المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، عن ترأس الرئيس عبد الفتاح السيسي اجتماع مجلس الأمن القومي اليوم الخميس، لمناقشة قضية مفاوضات سد النهضة الإثيوبي، وأزمة ليبيا.

 

وقال راضى فى بيان له، نشره على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، إن الاجتماع استعرض عددًا من القضايا الحيوية المتصلة بالأوضاع الإقليمية والدولية الراهنة، من بينها التطورات الراهنة المتصلة بالأزمة الليبية، والتهديدات الناشئة عن التدخل العسكري الخارجي في ليبيا.

 

وبخصوص الشأن الليبي، أوضح المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، أنه تم تحديد مجموعة من الإجراءات على مختلف الأصعدة للتصدي لأي تهديد للأمن القومي المصري.

يأتي الإعلان عن اجتماع المجلس الأمن القومي المصري، عقب إعلان البرلمان التركى، موافقته فى وقت سابق اليوم على تفويض حكومة الرئيس رجب طيب أردوغان، بإرسال قوات عسكرية إلى ليبيا.

 

كان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أعلن الأسبوع الماضي، عن اعتزام بلاده نشر قوات في ليبيا لدعم حكومة الوفاق الوطني برئاسة فائز السراج، بناء على طلب حكومة الوفاق، وذلك لمواجهة هجوما من قوات الجيش الوطني الليبي بقيادة خليفة حفتر التي تحظى بدعم روسيا ومصر والإمارات والأردن.

 

وتوقعت وكالة رويترز الإخبارية ، أن تبدأ تركيا بتنفيذ بنود المذكرة بدعم عسكري وتدريب وطائرات بدون طيار بدلا من إرسال قوات على الأرض.

يذكر أن أردوغان وقف في 27 نوفمبر 2019، مذكرتي تفاهم مع رئيس الحكومة الليبية فائز السراج، الأولى تتعلق بالتعاون الأمني والعسكري، والثانية بتحديد مناطق الصلاحية البحرية، بهدف حماية حقوق البلدين المنبثقة عن القانون الدولي.

 

 

 

 كما تطرق اجتماع مجلس الأمن القومي المصري أيضًا، إلى المفاوضات الجارية من أجل التوصل إلى اتفاق بين مصر والسودان وإثيوبيا حول سد النهضة.

 

وأضاف راضي، أنه تم تأكيد حرص مصر على التوصل إلى اتفاق حول ملء وتشغيل السد على نحو يراعي مصالح الدول الثلاث بشكل متساوٍ ويفتح مجالات التعاون والتنمية.

بتاريخ:  2020-01-02

قراءه الخبر
من المصدر

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

إيقاف ادبلوك adblock detected

من فضلك قم بدعمنا عن طريق إيقاف مانع الأعلانات من متصفحك