أخبار مصر

دمياط بلاد التلال الأثرية الإهمال يضرب من جديد واستغاثة بالمسئولين للتدخل تمتلك 21 موقعا لوزارة الآثار ومطالب بانتشال مجموعة كبيرة من الآثار الغارقة أمام سواحل المحافظة

11/05 22:02

 العثور على عدة توابيت في منطقة تل الدير  اكتشاف 13 تابوتًا من الحجر الجيرى الجيد وعليها أشكال آدمية للرجال والنساء خلال أعمال التنقيب  8 مواقع خاضعة لقانون حماية الآثار رقم 117 لسنة 1983محافظة دمياط من أهم المحافظات السياحية والأثرية القديمة، حيث تنتشر في ربوعها مجموعة من أهم المناطق الأثرية والتلال الأثرية، وخاصة في منطقة بحيرة المنزلة وعلى ضفافها، والمنطقة الواقعة شرق النيل.ولكنها مهملة تمامًا من قبل وزارة الآثار.ولكن في السنوات الأخيرة بدأت وزارة الآثار الكشف عن العديد من الثروات الأثرية بمختلف محافظات مصر ومنها محافظة دمياط، وكذلك انتشال مجموعة كبيرة من الآثار الغارقة أمام سواحل المحافظة.وتضم منطقة آثار دمياط 21 موقعا أثريا، 13 موقعا منها مملوكة لوزارة الآثار، و8 مواقع خاضعة لقانون حماية الآثار رقم 117 لسنة 1983.تلك التلال الأثرية التي ترجع إلى العصر المتأخر الفرعوني وكذلك العصر اليوناني والرومانى، عثر بها على بعض الآثار المهمة وكسرات فخارية، إلا أن هذه التلال لم تكن معروفة لأبناء محافظة دمياط، لأنها لم تحظ باهتمام وزارة الآثار بما يؤهلها لتكون منطقة أثرية ذات جذب سياحى أو إنشاء متحف أثري يضم مقتنيات وأثريات محافظة دمياط.وقد ظهرت في السنوات القليلة الماضية كميات كبيرة من الآثار الغارقة قبالة سواحل دمياط، والتي تم انتشالها عن طريق صيادي الأسماك، ومنها أغطية توابيت وتيجان أعمدة رومانية وتمثال للإله زيوس كبير الآلهة اليونانية‏، ‏ وزنه نحو طن من المرمر الرمادي وأوانٍ فخارية كثيرة مختلفة الأشكال والأحجام، وهى: تل الدير والبراشية وشطا والكاشف والقلعة والعظام وتل المعصرة.يوجد بدمياط الجديدة على مساحة 8 أفدنة بجوار المنطقة الصناعية بمدينة دمياط الجديدة، وملحقاته أهمها المعصرة بناحية ترعة حلاوة بدائرة كفر البطيخ، وتم توثيقه سنة 1996، وبدأت الحفائر في طبقات العصر المتأخر “فرعوني” في حيز الحرم 2007، وقد كشفت عن جبانة لأشراف ونبلاء العصر المتأخر الفرعوني بدءًا من الأسرة 26 الفرعونية، وتم نقل الآثار والتوابيت الحجرية والأدوات الجنائزية إلى مخزن الربع التابع لتفتيش آثار الدقهلية ودمياط، ولم تقم أي حفائر أخرى منذ ذلك التاريخ حتى الآن، وتعد منطقة هذا التل إحدى الجبانات الرومانية القديمة، وتم العثور على عدة توابيت في منطقة تل الدير بداخلها أكثر من قطعة أثرية تضم التعاويذ والتمائم الذهبية وبعض التمائم المصنوعة من الأحجار الكريمة.كما تم اكتشاف 13 تابوتًا من الحجر الجيري الجيد وعليها أشكال آدمية للرجال والنساء خلال أعمال التنقيب، وفى داخلها بعض المومياوات لبعض النبلاء، وترجع معظم الآثار المكتشفة إلى العصر البطلمي والروماني، إلا أنه تم العثور على آثار فرعونية تعود للأسرة 26، وجميع المقتنيات الأثرية التي تم اكتشافها في محافظة دمياط منذ عام 2007 مودعة حاليًا في المخازن التابعة لمنطقة آثار الدقهلية.”تل الكوم الأحمر” بناحية الركابية بمركز كفر سعد، وهذا التل في حاجة لإجراء تنقيبات أثرية به، وإجراء مجسات وتنقيبات أثرية فيه.”تل الشقافة وسيف الدين” بناحية السرو وسيف الدين بمركز الزرقا، وهو في حاجة لإجراء مجسات تنقيبات أثرية فيه، وكذلك “تل البراشية” بناحية كرم مرزوق بمركز فارسكور وهو بمساحة 12 فدانًا، وتم عمل حفائر علمية انتهت 1995-1996 والتي كشفت عن مدينة فرعونية دينية تشمل هياكل للمعبود حورس “بر-شى” بمعنى معبد البحيرة، وهي تؤرخ لمزار الحجاج المصريين إلى بحيرة خميس الحج إلى الشمال المتزامن مع الحج إلى أبيدوس بجنوب البلاد. كما شملت الاكتشافات على مساكن وهياكل وحمام يعود للعصر الروماني ومعصرة نبيذ وزيوت وبقايا شبكة صرف صحي متكاملة وحوائط الموزاييك والفسيفساء، وتم نقل المكتشفات لمخزن آثار الربع، وهذا التل في انتظار المزيد من الحفائر للكشف عن الطبقات والآثار الأخرى به.وهناك”تل الغز” بناحية سيف الدين وتم عمل مجسات قديمة وحفائر للحرم فقط، و”تل العرب” ناحية حجاجة وتم فيه عمل مجسات قديمة وحفائر للحرم فقط، “تل القزازين” بناحية الطرحة بمركز فارسكور والذي لم يجر به مجسات وحفائر فيه، و”تل النجارين” بناحية النجارين بمركز فارسكور وتم عمل مجسات فيه فقط.

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

إيقاف ادبلوك adblock detected

من فضلك قم بدعمنا عن طريق إيقاف مانع الأعلانات من متصفحك