أخبار مصر

تفاصيل لقاء شيخ الأزهر مع القائم بأعمال السفير الأمريكي بالقاهرة

اشترك لتصلك أهم الأخبار

استقبل فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، بمقر مشيخة الأزهر، الأربعاء، توماس جولدبرجر، القائم بأعمال السفير الأمريكي بالقاهرة.

وقال شيخ الأزهر، خلال اللقاء: إن «الأزهر الشريف يبذل جهودًا كبيرة لمواجهة الفكر المتطرف، ويعمل على مد جسور التعاون والتفاهم بين مختلف الحضارات»، مشيرًا إلى أن «الأزهر حرص على التواصل والتعاون مع المؤسسات الدينية داخل مصر وخارجها، وفي مقدمتها الفاتيكان وكنيسة كانتربري ومجلس الكنائس العالمي، ومختلف الكنائس المصرية، وهو ما يؤكد حرص الأزهر على تبادل الرؤى والأفكار مع مختلف الحضارات والثقافات بما يحقق الأمن والسلام للبشرية جمعاء».
وأكد شيخ الأزهر أن «الأزهر الشريف على استعداد للتعاون مع كافة المؤسسات المختلفة في الولايات المتحدة، من أجل إحياء سلام حقيقي يقوم على التعايش المشترك واحترام الآخر»، مُبديًا رغبته للتعاون في «تغيير الصورة النمطية الخاطئة بين الشعوب الإسلامية والشعب الأمريكي، والعمل على نشر الصورة الحقيقية والمعتدلة»، مؤكدًا ثقته الكبيرة في «ثقافة الشعب الأمريكي وقدرته على التمييز بين سياسات الدول وشعارات الساسة، والتي ترسم صورة خاطئة عن الشعوب بما يخدم مصالحها».
من جهته، أعرب القائم بأعمال السفير الأمريكي بالقاهرة عن تقديره لرؤية شيخ الأزهر للسلام والتواصل والتعايش بين الأديان والحضارات المختلفة، مؤكدًا احترامه الشديد للأزهر الشريف، باعتباره المرجعية الكبرى للمسلمين في العالم.

اظهر المزيد
إغلاق