انتشار فيديو جندي يهودي يركل فلسطيني أثناء صلاته واثارة غضب واسع في اوساط رواد المواقع

حنينآخر تحديث : الأحد 23 يوليو 2017 - 5:19 صباحًا
انتشار فيديو جندي يهودي يركل فلسطيني أثناء صلاته واثارة غضب واسع في اوساط رواد المواقع

مع استمرار الازمه الفلسطينيه , باغلاق ابواب المسجد الاقصى في القدس المحتلة من قبل جيش الصهاينه , للاسبوع الثاني على توالي , ودون تسوية الوضع بالرغم من المحاولات من قبل بعض الدول للتدخل في الامر , الا ان الحوار بين الحكومه الفلسطينية وبين اسرائيل المحتله قد تجمد لاستمرار الاخرى في منع المصلين من دخول المسجد الاقصى واغلاق الابواب في وجوههم , وانتشار الغضب والاعتراضات لهذا الامر .

نجد بان الامور تتطور للاسوا , حيث تم تناقل فيديو يوم امس السبت 22 يوليو الجاري , لاحد الجنود الاسرائيلين الذي قام بركل شاب فلسطيني كان يصلي في رواق المسجد الاقصى الخارجي , ووسط متابعات لهذا الفيديو المستفز , فقد انتشر الغضب العارم على مواقع التواصل لمشاهدة كيف ان الجنود الاسرائيلين يستغلون نفوذهم واسلحتهم لالحاق الاذى بالشعب الفلسطيني في اية حال دون الاكتراث لاي وضع يكون عليه اي شخص منهم.

سواء كان يريد الصلاه الى جانب المسجد الاقصى او حتى يريد التظاهر بالمطالبه بافتتاح ابوابه التي اغلقت عنوه دون رضا الشارع الفلسطيني والمسلمين هناك .

فيديو جندي يهودي يركل فلسطيني أثناء صلاته

وكان فيديو جندي يهودي يركل فلسطيني أثناء صلاته  , قد أثار مقطع فيديو متداوَل، لاقى انتشارًا واسعًا عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي في الفيس بوك وتويتر ، وفجر موجة غضب عارمة بين أوساط المتابعين , حيث نجد فيه كيف يظهر  الجندي اليهودي الذي يقوم بركل شاب فلسطيني كان فقط يحاول الصلاة في أحد الطرق المؤدية إلى المسجد الأقصى .

الا ان خشوعه وتوجهه لم يكونان سبب في نظرة اليهودي للابتعاد عنه , بل على العكس ايذائه وقطع صلاته بركلة قدم مستفزه مع حمل السلاح والتهديد بالقتل .

وجاءت عمليات استنفار الشعب الفلسطيني واعتراضاتهم وهتافاتهم امام بوابات الاقصى , على اعقاب استمرار إغلاق البوابات من قِبل القوات الإسرائيلية أمام المصلين في المسجد الأقصى للجمعة الثانية من جمعة الغضب .

وفي الوقت الذي يظهر هذا المقطع المنتشر والذي حمل اسم جندي يهودي يركل فلسطيني أثناء صلاته , يستنفر العالم الاسلامي اجمع غيرته على بيت من بيوت الله وفريضه من فرائض الدين الاسلامي , وكيف جاءت طريقة استفزاز المسلمين في هذا الفيديو بمنظر شاب قرر الصلاة في أحد الطرق القريبة من المسجد الأقصى، بعد أن منعت قوات الاحتلال الإسرائيلي الصلاة بالمسجد .

الا انه وأثناء صلاة الشاب بالطرق المؤدية للمسجد الأقصى شرع احد الجنود  الاسرائيلين اليهود بالهروله نحوه وركله بقوه , ركلة تم تصويرها في وسط حماية القوات الإسرائيلية له حاملين أسلحتهم , واعتبر هذا المشهد مشهد مرهب للماره واللذين طانوا يحاولون الصلاه ايضا وتم منعهم واخراجهم من اروقه المسجد الاقصى .

وعلى الفور نجد في الفيديو كيف قرر الشاب الفلسطيني بعد ركلة اليهودي له بالابتعاد عن الموقع وفي قلبه حسرة على عدم أداء صلاته وقطعها بهذا الشكل المستفز والوحشي .

وحتى لو لم تكن صلاته داخل المسجد الأقصى فانه كان يكتفي بالصلاه بقربه , الا ان الاحتلال الارهابي الظالم لم يترك له برهة من الوقت لاتمامها .

فيديو جندي يهودي يركل شاب فلسطيني أثناء صلاته

ومن الجدير بالاشاره ان هذا المشهد ” فيديو جندي يهودي يركل فلسطيني أثناء صلاته” قد أدمى قلوب المسلمين في جميع أصقاع العالم الإسلامي بعد تمادي الصهاينة في استفزاز المسلمين , والطرق التي يتبعونها بوحشيتهم لمنع الفلسطينيين من أداء الصلاة ولو بجوار المسجد الأقصى الذي حُرموا من دخوله منذ أكثر من عشرة أيام , للاسبوع الثاني على التوالي .

2017-07-23
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

حنين